تتمنعين

imageــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــتتمنعين

تتمنعين
لولاكِ ما ذُقتُ الحنين
كُلُ ما في الأرض عندي لا يُنازلُني أسى
حتى و لا يرقى إلى ماضي السنين
تتمنعين
ويح قلبي .. ويح روحي
كم تجرعتُ المرارةَ من يديكِ
كم لبثتُ الليل أشكوكِ إليكِ
كم مر بي من سواد الحزن
حتى ظن أني قد عميت
كم كان للأقدار من بطش شديد
تاهت خُطى الظمآنِ بين أنهارِ الرحيق
كم مال بي كفي النحيل
تتمنعين
و الأرض تزهو تحتكِ
حتى النسيم
عشيقتي
مقطوعة الحُب التي
عبثت بها أيدي السنين
ليت كُلُ الحُبِ حُبي .. ليت كُلُ الكونِ كوني
لما كتبتُ لنا الرحيل
تتمنعين
و العُمرُ لحظة .. و الحياة قُبلة
و أنتِ قِبلةُ الروح التي عاشت على حُلُمٍ جميل
أنساكِ .. أم أنسى الهوى
و تلكُمُ القُبُلاتُ ما لبثت تفيض
من للبساتين .. من للحُبِ
أمن ينصُرُ المُستضعفين
تتمنعين
لا تذكري الأحضان بل
لا تذكُري الأشجان بل
لا تذكُري الشُطآن بل
لا تنحني حين الرحيل
قومي.. فما أنتِ التي أحببتُها
ما أنتِ من أهديتُها قلبي و روحي و السني
ارحلي عني بعيداً
أُسكُني حيثُ الوداعاتُ
حيثُ الحُزنُ .. حيثُ الغريب
تتمنعين
ما عدتُ أنتظرُ اللقاء
بل صرتُ أرتقبُ الرحيل
مشاركة أولى من صديقي زكي عزيز<3
Advertisements